الرئيس بري: الحكومة صارت فعل ماضي ناقص ولتؤجل القمة الإقتصادية

نقل النواب عن الرئيس نبيه بري قوله في لقاء الاربعاء النيابي اليوم ان موضوع تشكيل الحكومة كان في خبر كان واصبح اليوم فعل ماضي ناقص، وان الإقتراحات التي جرى التداول بها مؤخراً لم يكن لها نصيب من النجاح.

        وحول القمة الإقتصادية العربية اعتبر الرئيس بري انه في غياب وجود حكومة ولأن لبنان يجب ان يكون علامة جمع وليس علامة طرح ولكي لا تكون هذه القمة هزيلة يرى وجوب تأجيلها، مؤكداً مجدداً على ضرورة مشاركة سوريا في مثل هذه القمة.

        وتناول موضوع ضرورة عقد جلسة لمجلس الوزراء لإقرار الموازنة وإحالتها الى مجلس النواب، وقال انه لم يصل اليه بعد اي جواب ولم يسمع بدعوة مجلس الوزراء الى الإنعقاد لمناقشة وإقرار الموازنة، والذي لا يتناقض مطلقاً مع ضرورة الإسراع بتأليف الحكومة والرجوع عن التعنّت الذي يؤخرها.

        وكان الرئيس بري التقى في اطار لقاء الاربعاء النيابي النواب السادة: علي بزي، قاسم هاشم، محمد خواجة، انور الخليل، سليم عون، علي درويش، فادي علامة، بلال عبدالله، سامي فتفت، ايوب حميد، محمد نصرالله، ياسين جابر، ميشال موسى، علي خريس، عدنان طرابلسي، ابراهيم الموسوي، ايهاب حمادة، عاصم عراجي، هاني قبيسي، امين شري، ابراهيم عازار ونزيه نجم.

        وكان الرئيس بري استقبل ظهراً الوزير السابق عبد الرحيم مراد الذي قال بعد اللقاء: اللقاء مع دولة الرئيس دار حول الموضوع الأساسي الذي يهمنا جميعاً وهو موضوع تشكيل الحكومة. وقد صرح دولته ان هذا الموضوع مازال في خبر كان، وقال ان الموضوع الاساسي او واحد من المواضيع الأساسية التي تحول دون تأليف الحكومة هو موضوع اللقاء التشاوري الذي يجب ان يتمثل حكماً بممثل منه حسب ما يطالب به اللقاء (6+3) اي واحد من التسعة وان يكون حكماً يمثل اللقاء التشاوري ويحضر إجتماعاته ولن تتشكل الحكومة إلا بتأمين هذا الشرط. اما الموضوع الآخر الذي تكلمنا حوله هو موضوع القمة الإقتصادية وبالتالي العلاقة مع سوريا. اكد دولة الرئيس انه لا يجوز أبداً ان تعقد قمة اقتصادية من دون وجود سوريا، كما إشترط بالنسبة لمؤتمر الإتحاد البرلماني العربي السنوي عقده في الاردن انه اذا لم تشارك سوريا انه لن يحضر هذا المؤتمر، فأكدوا انهم سيدعون سوريا وبالتالي سيحضر المؤتمر.

        سئل: هل هناك مشاورات بالنسبة للحكومة؟

اجاب: حتى الان لا يوجد مشاورات. بعد آخر مبادرة قام بها اللواء عباس ابراهيم لم نسمع سوى ان الوزير باسيل يتكلم مع الرئيس الحريري بأربع او خمس افكار ولم يتفقوا على فكرة بعد.

        سئل: امس قال النائب فيصل كرامي ان اللقاء يقبل بطرح اسم خارج التسعة؟

اجاب: في آخر اجتماع للقاء التشاوري قلنا اننا لا نقبل اي شخص إلا من الأسماء الثلاثة التي سميناها والنواب الستة، وحتى الان لم تحصل اية مبادرة اخرى، وهذا ما قاله الاستاذ فيصل امس. بجميع الاحوال يجب ان نسمي هذا الشخص ويكون حصراً داخل اللقاء التشاوري.

        سئل: هل يرى الرئيس بري انه يجب ان نطلب تأجيل او الغاء القمة الإقتصادية؟

اجاب: دولة الرئيس بري لا يقبل ولا يرضى إلا بأن تكون سوريا ممثلة في هذه القمة الإقتصادية، وهذا شرط اساسي نلتزم به.

        سئل: ماذا يفترض ان نعمل؟

اجاب: من المفروض ان تحصل الموافقة على ذلك.

        سئل: هي يعني ان نبادر لدعوة سوريا؟

اجاب: طبعاً، هناك مبادرة للوزير باسيل لكي تدعو الجامعة العربية سوريا للمشاركة عبر اجتماع المندوبين لدى الجامعة، ولكن سواء قرروا لم لم يقرروا. اكبر خطيئة نرتكبها اذا عقدنا قمة اقتصادية من دون سوريا. نريد اعادة المليون ونصف المليون نازح، سوريا التي فتحت الطرق لتصريف منتجاتنا الصناعية والزراعية، سوريا التي نحتاجها ليكون لنا دور في اعادة الاعمار في سوريا. البطالة الموجودة في لبنان 60 و 70% والوضع الاقتصادي صعب، القمة موجودة اصلاً من اجل ولمصلحة لبنان فكيف لا تكون سوريا؟

        سئل: هل يحق للبنان دعوة سوريا خارج ارادة الجامعة العربية؟

اجاب: الذي لا يعجبه ذلك هو حر. ولكنا مصلحتنا في ذلك. علاقتنا بسوريا حسب الطائف والدستور هي علاقة جيدة مع الدول العربية ولكن مميزة مع سوريا فلنعتمد على هذا البند الذي اقرته الجامعة.

        سئل: هل لديكم مأخذ على الوزير باسيل الذي لم يعرض عليكم الافكار؟

اجاب: نحن معنيون ولم يعرض احد علينا هذا الموضوع.

        من جهة اخرى ابرق الرئيس بري الى رئيس مجلس الشيوخ في جمهورية التشيك   Jarostav Kuberaمهنئاً بإنتخابه.

هذه التدوينة نشرت في ticker_ar, TOP ARTICLES, أخبار ونشاط الرئيس. الإشارة المرجعية.