الرئيس بري يترأس مكتب المجلس ويستقبل وفد الكونغرس الاميركي والرابطة المارونية واللواء ابراهيم

ترأس رئيس مجلس النواب نبيه بري قبل ظهر اليوم في عين التينة اجتماع هيئة مكتب المجلس بحضور النواب : مروان حمادة ، ميشال موسى ، الان عون ، واغوب بقرادونيان والامين العام للمجلس عدنان ضاهر والمدير العام محمد موسى .

وبعد الاجتماع قال حمادة : كالعادة جلسة سلسة مع دولة الرئيس بري تطرقنا فيها الى مشاريع واقتراحات القوانين التي ستكون مدرجة على جدول اعمال الجلسة التشريعية يوم الاربعاء التي دعا اليها دولته.طبعاً عدد مشاريع القوانين قليلة ولكن مهمة منها مشروع ينتظر ان تبتّ فيه لجنة الاشغال يوم الاثنين وهو المشروع المتمم لخطة الكهرباء .هناك ايضاً مشروع المحميات وهو مهم جداً، وهناك بروتوكولات مع الاتحاد الاوروبي وشيء يتعلق بالتنوع البيولوجي. وبين اقتراحات القوانين ، ما تيسّر منها خلال الجلسة في ضوء مناخ النواب وتلقفهم لهذه الاقتراحات نتصرف ، ومنها اقتراح قانون يعيد فتح  المهل بالنسبة للترشيح للمجلس الدستور لان احدى الطوائف لم يعد لديها الا مرشح واحد لان المرشح الثاني اصبح وزيرا للعدل ، سنعيد فتح المهل لشهر ، وسيطرح الاقتراح على مجلس النواب والزملاء. كذلك هناك مشاريع تتعلق بالبيئة وبعض التعديلات ، واعتقد ان كل ما يتداخل مع امور ستبتّ بها الموازنة العامة التي كما فهمنا من دولة الرئيس بري ان هناك تقدماً مهماً لبحثها بين الكتل السياسية وهناك اجتماعات اضافية ستحصل . وطبعاً هناك قرارات موجعة ولكنها قرارات نتمنى وسنعمل على ان تكون عادلة ونافعة بمعنى انها توفر على لبنان اية ازمة اقتصادية . انشاء الله تكون كل الجلسات مثل هذه الجلسة سريعة وايجابية في مجلس الوزراء ومجلس النواب .

سئل : بالنسبة لمشروع قانون 88 هل تتوقع ان تنتهي منه اللجنة ويعرض نهار الاربعاء على الجلسة ؟

اجاب : اتصور ان العجلة ستفرض على لجنة الاشغال ان تتطرق له ساعة او اثنين او ما تحتاجه وتنتهي منه ، لان هناك ملاحظات عليه ويحتاج ” شد شدة” . ولكن علينا ان لا ننسى ان هذا المشروع هو جزء من خطة الكهرباء ونريد ان يكون فكرة من ضمن الفكرة التي تهدف اليها  خطة الكهرباء والتي هي التوفير ، والرقابة ، والشفافية . وما سمعناه من الرئيس بري انه موضوع الهدر نستطيع ان نوفر في السنة الاولى على الاقل 250 مليون دولار اذا جرى تنفيذ دقيق للجباية ولمعالجة الهدر التقني والاداري.

سئل : كان في جلسة الاسئلة والاجوبة حوار ايجابي ولم يحصل تشنّج ، هل يرى الرئيس بري ان هذا سينعكس في الجلسة التشريعية ؟

اجاب : علينا ان لا ننسى ان الاسئلة التي وردت في هذه الجلسة هي اسئلة وجهت للحكومة السابقة وهناك جزء كبير من الوزراء لا علاقة له بهذه الاسئلة وغير ملميّن بها ، واعتقد ان الجلسات التالية ستكون اكثر فعالية .

ورداً على سؤال قال : هناك اقتراحات قوانين تقدم بها نواب للجلسة التشريعية تتعلق بتوفيرات وتخفيضات وغيرها ، واعتقد ان هذه الاقتراحات سنتركها تأتي في رزمة الموازنة لان هناك الآن ورشة كبيرة ولن ندخل اقتراحاً من هنا او هناك تعطل العمل الجبار الذي يقوم به معالي وزير المال ومعه كل القوى السياسية والحكومة .

سئل : متى ستصل الموازنة الى المجلس ؟

اجاب : يجب ان تصل قبل ذلك الى الحكومة ، وهناك اجتماعات ستعقد خلال الايام القليلة المقبلة بين القوى السياسية الكبيرى ووزير المال ، ونتمنى ان تكون سريعة .

واستقبل الرئيس بري بعد الظهر رئيس الرابطة المارونية النائب السابق نعمة الله ابي نصر على رأس وفد من المجلس التنفيذي للرابطة.

وقال ابي نصر بعد اللقاء : تشرفنا كمجلس تنفيذي للرابطة المارونية بزيارة دولته ، اولاً لشكره على التهنئة ، ولتأكيد الثوابت الوطنية للرابطة المارونية ، وثقتها بالنظام الديمقراطي البرلماني الذي يشكّل المجلس النيابي ركيزته الاولى .

واغتنم المناسبة لنؤكد ان من اهداف الرابطة المارونية :

  • الدفاع عن حقوق الانسان في لبنان ، سياسية كانت ام اقتصادية ام اجتماعية ، والوقوف بحزم ضدّ التعرّض للحريّات الشخصية والعامة بما فيها حرية التعبير وإبداء الرأي والإعلام والتعليم والعمل النقابي والنشر والتظاهر .
  • توثيق روابط التكاتف والتضامن مع أية مجموعة لبنانية تؤمن بلبنان سيداً ، حراً ، مستقلاً ونهائياً لجميع ابنائه ، وتعمل في سبيله ، أياً كان انتماؤها الطائفي او خيارها العقائدي .
  • العمل على تثبيت الشراكة المتوازنة بين اللبنانيين على المستويات التنفيذية والادارية في الدولة ، كما أننا مؤمنون بأن الحوار واحترام الحقوق الاساسية بين اللبنانيين هو السبيل القويم للحفاظ على استقرار لبنان ووحدته وسيادته واستقلاله .

اننا نقدر دولة رئيس المجلس النيابي في المجلس كما في الحياة الوطنية لجهة تكريس الاعتدال ، والانفتاح ، ونعوّل عليه في استكمال مسيرة التشريع التي تثبت الهوية الوطنية ، وتعزز القيّم التي تجمعنا ، وترمز الى تاريخنا المشترك.

أضاف : وتحدثنا ايضا عن معضلة النزوح السوري والمشاريع التي اعدتها وتعدها الرابطة المارونية ومنها تعديل قانون تملك الاجانب لجهة تنفيذ المادة 11 حيث ان الاجنبي غير اللبناني الذي يشتري الارض عليه ضمن خمس سنوات ان ينفذ الغاية التي اشترى من اجلها هذه الارض. هناك 24 مليون متر اراضٍ مباعة لاجانب انقضت خمس وعشر سنوات ولم ينفذوا الغاية التي من اجلها منحوا الترخيص بالتملك . تحدثنا ايضا عن ذكرى اعلان دولة لبنان الكبير في المئوية المقبلة . وتوقفنا عند ذكرى المجاعة ، وكان يرغب دولته ونحن معه ان نبدل ذكرى المجاعة بذكرى مآسي وويلات الحرب الكونية الاولى على لبنان وهي تشمل المجاعة والهجرة ونحن نعرف ان ثلث الشعب اللبناني مات وثلث هاجر ونحن احفاد الثلث الذي صمد وبقي.

ثم استقبل الرئيس بري وفدا من الكونغرس الاميركي برئاسة النائب Adam kinzinger  آدم كينزنجر وعضوية النائبين Tom Graves  توم غرايفز و Vicemte Gonzales  فيسانتي غونزاليس ، ونائب رئيس مؤسسة الامم المتحدة Peter Yeo بيتر يو و Mawra Gillespie  ماورا غيليسبي .

واستقبل بعد الظهر المدير العام للامن العام اللواء عباس ابراهيم ، وعرض معه الوضع الامني .

هذه التدوينة نشرت في أخبار ونشاط الرئيس. الإشارة المرجعية.