اعلن إعتذاره عن عدم تقبل التهاني بعيد الفطر بسبب الأوضاع الراهنة .

الرئيس نبيه بري : العيد هو بالعمل من كل المخلصين بنوايا صادقة من أجل إجتراح الحلول للأزمات التي تهدد وطننا ، ومن دون الوطن لا قيمة لأي عيد.!

بسبب الأوضاع الراهنة أعلن رئيس مجلس النواب الأستاذ نبيه بري إعتذاره عن عدم تقبل التهاني بعيد الفطر متمنياً للبنانيين عامة وللمسلمين خاصة فطراً مباركا.

وقال الرئيس بري :

لا تكتمل الأعياد إلا بإنكشاف هذه الغمة عن الأمة وعن فلسطين .

وأضاف : في عيد الفطر تحية إعتزاز للمقاومين اللبنانيين والفلسطنيين وللشهداء وعظيم تضحياتهم … ولذويهم وجميل صبرهم … وللصامدين من أهلنا في القرى والبلدات الحدودية مع فلسطين المحتلة والنازحين منهم ، فالعيد هو بالعودة أعزاء كرماء الى الأرض التي بادلوها وفاءاً لا يقاس ، وبالعمل من كل المخلصين في لبنان على مختلف توجهاتهم السياسية والروحية بنوايا صادقة من أجل إجتراح الحلول للأزمات التي تهدد وطننا والذي من دونه لا قيمة لأي عيد !!

هذه التدوينة نشرت في أخبار ونشاط الرئيس. الإشارة المرجعية.