الرئيس بري الافكار القابلة للدرس تبقى امامها صعوبات كبرى اذا لم يكن هناك تسهيل وتنازل من الجميع

قال بري أمام زواره أمس، «إنّ الوزير باسيل طرح جملة افكار جرت مناقشتها كلها، وحول كل واحدة منها قدّمت سلبياتها وايجابياتها. وفي خلاصة النقاش بقيت ثلاث أفكار قابلة للبناء عليها، على أن تؤدي الى تحقيق الغاية المرجوة. إلاّ أن هذه الافكار تحتاج الى مراجعة لدى باسيل مع الرئيس الحريري ومع رئيس الجمهورية وكذلك مع النواب الستة».

واشار بري، الى انّه لمس لدى باسيل «نيّة طيبة ورغبة جدّية في الوصول الى حل، وانّه، اي باسيل، يأمل ان يؤدي تحرّكه الى ولادة الحكومة قبل عيدي الميلاد ورأس السنة».

وأكّد بري، انّه يريد ولادة الحكومة «أمس قبل اليوم»، إلاّ انّه لا يستطيع الجزم بحصول هذه الولادة، «إذ انّ الافكار القابلة للدرس تبقى امامها صعوبات كبرى، إذا لم يكن هناك تسهيل وتنازل من جميع الافرقاء، ومن هنا لا استطيع ان احدّد متى تولد الحكومة. وفي اي حال، توافقنا على ان يبقى التواصل مستمراً».

وسُئل بري: «هل ستتدخّل»؟ فأجاب: «بالتأكيد أتدخّل عندما تحصل هناك خطوات ايجابية معينة، لكنني الآن لا استطيع تحديد موعد لذلك».

 

هذه التدوينة نشرت في الرئيس في الإعلام. الإشارة المرجعية.