الرئيس بري تابع تطورات الأوضاع في لبنان والمنطقة خلال لقائه وزير خارجية حكومة الظل في حزب العمال البريطاني دايفيد لامي واستقبل السفير الفرنسي والوزير السابق غازي العريضي .

استقبل رئيس مجلس النواب الاستاذ نبيه بري في مقر الرئاسة الثانية في عين التينة السفير الفرنسي هيرفي ماغرو ، حيث جرى عرض لآخر التطوارات والمستجدات السياسية والميدانية والعلاقات الثنائية بين البلدين .
لامي : نتطلع الى حل سياسي لما يحصل والى تطبيق للقرار الأممي رقم 1701 ولتهدئة الأمور بدل التصعيد ولوقف دائم لإطلاق النار في غزة .
كما عرض الرئيس بري الأوضاع العامة وآخر المستجدات السياسية والميدانية في لبنان والمنطقة جراء مواصلة إسرائيل لعدوانها على قطاع غزة والقرى الحدودية اللبنانية مع فلسطين المحتلة خلال إستقباله وزير خارجية حكومة الظل البريطانية المعارضة دايفيد لامي بحضور سفير لبنان لدى المملكة المتحدة رامي مرتضى .لامي قال بعد اللقاء : سعيد أن أكون في هذا الوقت في بيروت لألتقي رئيس مجلس النواب ورئيس الحكومة ووزير الخارجية ،جئت مع رسالة بسيطة هي أننا لا نريد ان نرى التصعيد والعنف في غزة ان يتمدد ونتطلع الى حل سياسي لما يحصل والى تطبيق للقرار الأممي رقم 1701 ولتهدئة الأمور بدل التصعيد.
وأضاف : انا سعيد أن زيارتي جاءت اعقاب زياره الموفد الامريكي وأملي كبير ان نشهد حلاً لهذه الازمة والى وقف دائم لإطلاق النار في غزة ووقف حمام الدم الحاصل هناك وكما نأمل أن يعود الهدوء الى هذا الجزء المهم من الشرق ، هذه هي الرساله التي جئت بها .
كما عرض رئيس المجلس الاوضاع العامة والمستجدات السياسية خلال استقباله الوزير السابق غازي العريضي

هذه التدوينة نشرت في أخبار ونشاط الرئيس. الإشارة المرجعية.