الرئيس بري شدد على ضرورة الوصول للموازنة: لا بد من التضحية وشراكة الجميع فيها






أعرب رئيس ​مجلس النواب​ ​نبيه بري​ عن ارتياحه الى الأجواء التي سادت لقاء ​بعبدا​، وأشار الى انّ البحث تناول موضوع ​الموازنة​ وما يحوط بها من نقاشات وأفكار لإصدارها متوازنة.
وأشار إلى انه “توافقنا على التعجيل في الموازنة، بحيث يفترض ان تنجز قبل نهاية الاسبوع الجاري، وعلى الارجح يوم السبت. وفي هذه الحال، يفترض ان تحال الى مجلس النواب الاسبوع المقبل، وكما قلت نحن في انتظارها، وعلى الاقل نحتاج الى فترة شهر لدرسها وإقرارها في اللجنة المالية والهيئة العامة للمجلس”. وأضاف “إستغربنا التحركات التي تقوم بها بعض القطاعات غير المعنية بالموازنة لا من قريب او بعيد، وهذا يجعلنا نطرح علامة استفهام حول الدافع ومن يدفع الى هذه التحركات”.
وأضاف “قلت أمام ​الرئيس ميشال عون​ ورئيس ​الحكومة​ ​سعد الحريري​ انّ التعجيل هو الاساس، ونحن لدينا الآن فرصة ثمينة للقيام بإصلاحات علينا ان نستغلها”.
وشدد على انه “لا بد من ان نصل الى موازنة، تخفض ​العجز​ الى ما دون 9%. ولا بد بالتالي من التضحية، وشراكة الجميع في هذه التضحية، خصوصاً في ما خَص الرواتب المالية، مع التشديد على رفض ان تمسّ التخفيضات الفئات المتوسطة والفقيرة”.
ورداً على سؤال قال بري: “بالتأكيد انّ اقرار الموازنة يعجّل بـ”سيدر”، لأنها مرتبطة به بشكل أو بآخر، وهذا الأمر من شأنه ان يشكّل رافداً لانعاش ​الاقتصاد اللبناني​”.
 

هذه التدوينة نشرت في أخبار ونشاط الرئيس. الإشارة المرجعية.