الرئيس بري عاد من طهران بعد زيارة رسمية التقى القيادة الإيرانية

عاد رئيس مجلس النواب نبيه بري الى بيروت مختتماً زيارته الرسمية الى ايران بدعوة من نظيره الإيراني الدكتور علي لاريجاني، بعد أن أجرى محادثات مع القيادة الإيرانية، حيث التقى المرشد الأعلى للجمهورية الإسلامية آية الله السيد علي خامنئي، ورئيس الجمهورية الشيخ حسن روحاني، ووزير الخارجية محمد جواد ظريف، ورئيس مجمع تشخيص مصلحة النظام الشيخ هاشمي رفسنجاني، والأمين العام للمجلس الأعلى للأمن القومي علي شمخاني.

وكان في وداعه في المطار نائب رئيس مجلس الشورى السيد أبو تراب والسفير اللبناني في ظهران فادي الحاج علي وأركان السفارة.

أبو تراب أشاد بالعلاقات بين البلدين، وبمكانة ودور لبنان في المنطقة.

وقال “الديمقراطية هي ميزة لبنان وان تمسك اللبنانيين بها هي التي تحافظ على التنوع وعلى كل الفئات والطوائف في لبنان، وأشاد بهذا التنوع الذي كان مصدر قوة وأساس النصر الذي تحقق ضد العدو الإسرائيلي، مشيراً الى أنها كانت مبادئ الإمام موسى الصدر”.

وركز على “أن هذه الصفة الموجودة في لبان يجب أن تشمل المنطقة بأسرها”.

والجدير بالذكر أن وفداً نيابياً رافق الرئيس بري في زيارته ضم النواب: عبد اللطيف الزين، غازي زعيترـ أغوب بقرادونيان، قاسم هاشم، وعلي فياض.

وقد زار النواب: بقرادونيان، هاشم وزعيتر بتكليف من الرئيس بري مطران الأرمن في طهران سيبوه سركيسيان ونقلوا اليه تحيات دولته، وكانت مناسبة لعرض الأوضاع والتطورات الراهنة.

هذه التدوينة نشرت في ticker_ar, TOP ARTICLES, أخبار ونشاط الرئيس. الإشارة المرجعية.