الرئيس بري يستقبل السفير الاميركية ومنسقة الامم المتحدة وإتحاد الجامعات العربية ويعرض الاوضاع والشأن الانتخابي مع ميقاتي وحرب والمر

 

          إستقبل رئيس مجلس النواب نبيه بري بعد ظهر اليوم السفيرة الاميركية في لبنان اليزابيث ريتشارد وعرض معها للأوضاع الراهنة في لبنان والمنطقة.

        وكان استقبل المنسق الخاص للأمم المتحدة في لبنان السيدة بيرنيل داهلر كاردل وتناول معها للتطورات الراهنة.

          كما إستقبل بعد الظهر النائب بطرس حرب وعرض معه لأجواء الإنتخابات النيابية.

وقال حرب بعد الزيارة: من الطبيعي ان لا ننسى شؤون البلد ونبقى نركز فقط على الشأن الإنتخابي رغم أهميته، وكانت مناسبة للبحث مع دولة الرئيس بري كالعادة في الشان السياسي العام والمخاطر التي نسمع عنها بالنسبة للبنان لاسيما في ضوء التصريحات الخطيرة التي ادلى بها نائب رئيس الاركان الإسرائيلي. كما تداولنا بطبيعة الحال في شأن الإنتخابات كإستحقاق سياسي. وكررت لدولته ملاحظاتي على ما يجري بالنسبة للسياسة الإنتخابية وكذلك حول كيف وضعت الدولة كلها في تصرف بعض المرشحين في السلطة الذين في السلطة على حساب المرشحين الاخرين الذين هم خارج السلطة وكيف تسخر كل إمكانيات الدولة لمصلحة هؤلاء المرشحين في وجه المافسين لهم والذين يجب ان يتمتعوا بذات الحقوق.

ولفت نظر دولته الى ما سبق وأثرته من ان اقتراع المغتربين هي عملية مشوبة بأخطار كبيرة ومعرضة للتزوير لان وزارة الداخلية المسؤولة عن الانتخابات لا شأن في العملية الإنتخابية للمغتربين والتي هي متروكة لوزارة الخارجية التي لا نثق بأدائها إطلاقاً والتي تسخر كل امكانات الدولة والمال العام في سبيل حملتها الانتخابية. وقلت لدولته انا والعديد من المرشحين سنتقدم بسلسلة شكاوى ضد هذه الممارسات لانها تزور العملية الانتخابية ونتائجها وبالتالي تقضى على الموقف المفترض للحكومة والسلطة بأن يكون على الحياد، وسنباشر بتقديم هذه الشكاوى في القريب العاجل وقد بلغني اليوم انه في استراليا هناك 12 مركز اقتراع ل 24 قلماً انتخابياً ولا يوجد مندوب واحد من وزارة الداخلية على ايٍ منها. والطريف في الموضوع انه يحق حسب القانون بأن يكون لكل مرشح مندوبان في عملية الانتخابات، وإذا كان في لبنان 917 مرشحاً وارسل كل منهم مندوبين فيعني ذلك ان عدد المندوبين سيزيد على ال 1800، فكيف يمكن استيعابهم هل سيضعونهم في ملعب كرة قدم، عدا عن ان هذا العدد يزيد على عدد الناخبين. هناك عملية تزوير كبيرة تحصل لن نسمح ولن نقبل بأن تمر. وهذا يعرض العملية الإنتخابية لخطر كبير ولصورة لبنان في الخارج للإهتزاز. ولفت نظر دول الرئيس وشاركني في العديد منها وتناولت ايضاً موضوع جواز السفر الذي قرر وزير الخارجية ووافق مجلس الوزراء بأن يوزع بألف ليرة للمغترب من اجل الانتخاب في الوقت الذي يدفع المواطن اللبناني المقيم هنا ستين الف ليرة لكي ينتخب بواسطة جواز السفر وهذا طبعاً يخالف القانون لان القانون وهو قانون موازنة يحدد ثمن الجواز بستين الف ليرة ولا يحق لمجلس الوزراء ان يخالف القانون بقرار منه وهذا يعرض الانتخابات للطعن.

ورداً على سؤال : هناك وسيلتان للمقاربة الانتخابية، هناك الوسيلة المبدئية من خلال المحافظة على المواقف والمبادئ وإحترام الناس، وهناك وسيلة اخرى من خلال استعمال الناس كدمية والتأثير عليهم اما بالرشوى المباشرة او بإثارة النعرات الطائفية والمذهبية. نحن طبعاً ملتزمون بالتوجه الاول وغيرنا يستعمل هذه الاساليب للاسف.

وكان الرئيس بري استقبل الرئيس نجيب ميقاتي وعرض معه للاوضاع العامة والشأن الانتخابي.

كما استقبل نائب رئيس الحكومة السابق ورئيس مؤسسة الانتربول الياس المر وعرض معه الوضع العام .

        وإستقبل وفد اتحاد الجامعات العربية برئاسة امين عام الاتحاد الدكتور سلطان ابو عرابي العدوان وعضوية رؤساء الجامعات العربية، ورئيسة الجامعة الاسلامية في لبنان الدكتورة دينا المولى وعمداء ومديري الجامعة .

        وقال رئيس الاتحاد بعد الزيارة : تشرف اتحاد الجامعات العربية ممثلاً بالمجلس التنفيذي بلقاء دولة الرئيس بري ، وتأتي هذه الزيارة قبل انعقاد الدورة الحادية والخمسين للاتحاد غدا في رحاب الجامعة الاسلامية في لبنان . فالشكر للجامعة الاسلامية وللبنان، والشكر الكبير لدولة الرئيس بري الذي تفضل مشكورا برعاية هذا المؤتمر الذي يأتي في ظروف صعبة يمر بها الوطن العربي، ولكن نأمل بان توحد الجامعات العربية واتحاد الجامعات الأمة العربية في المستقبل القريب .

        واستقبل ايضاً وفدا من قيادة الجيش برئاسة العميد الركن فادي ابي فراج قدم له درعا تقديرياً .

        كما استقبل مدير المخابرات السابق في الجيش العميد ريمون عازار، ورئيس مجلس القضاء الاعلى السابق غالب غانم .

        من جهة اخرى اجرى الرئيس بري اتصالا برئيس الجمهورية العماد ميشال عون مهنئاً بعيد الفصح المجيد .

        كما اجرى اتصالات لهذه الغاية مع البطريرك الماروني بشارة الراعي، والرئيسين ميشال سليمان وأمين الجميل، ورؤساء الاحزاب .

هذه التدوينة نشرت في ticker_ar, TOP ARTICLES, أخبار ونشاط الرئيس. الإشارة المرجعية.