الرابطة المارونية بعد زيارة الرئيس بري: هاجسه الوفاق الوطني

استقبل رئيس مجلس النواب الأستاذ نبيه بري في عين التينة الرابطة المارونية برئاسة رئيسها سمير أبي اللمع وبحضور المستشار الإعلامي علي حمدان، وجرى عرض للمواضيع والقضايا المطروحة على الساحة اللبنانية.

_HIM1943

وقال أبي اللمع بعد اللقاء: تشرف المجلس التنفيذي للرابطة المارونية اليوم بزيارة دولة الرئيس بري حيث قمنا معاً بجولة أفق حول جميع المواضيع التي تهم الساحة اللبنانية. نحن كرابطة مارونية معنيون بالواقع الوطني لما يجري في لبنان، وقد أبلغنا دولته وحملنا إليه هواجس الطائفة المارونية والمسيحيين وجميع اللبنانيين، بأن هناك تخوفاً من فراغ أمني في البلد إن من الناحية التشريعية أو من الناحية القضائية أو من الناحية التنفيذية فكان لدولة الرئيس رد وتفسير وتوضيح لجميع هذه الأمور، وهو يسعى مع الخيرّين وعلى اتصال دائم مع المراجع السياسية، مع غبطة البطريرك، ومع دولة الرئيس المكلف، ومع جميع القيادات بغية الوصول الى قانون انتخابي خلال فترة سنة وخمسة أشهر وهو سيدعو المجلس النيابي الى جلسة يقر بها هذا القانون بعد التوافق حول سبله وإمكانيات تطبيقه. من الناحية الأخرى وحول الوضع القضائي أوضح دولته هواجسه حول هذا الموضوع لا سيما لناحية عجلة القضاء والفراغات التي حصلت في بعض المواقع.

من الناحية الأمنية أبدى دولته تخوفه ولكن طبعاً التفاؤل كان طاغياً عنده. وأوضع أيضاً بشكل مستفيض أنه مع التوافق الوطني وهو هاجسه، وأن أي عمل تقوم به السلطات أكانت تشريعية أو تنفيذية ولا يصب في المصلحة العامة والوطنية معرض للإنهيار. هذا هو هاجسه وسنقوم لاحقاً بزيارات أخرى لدولته لاستكمال هذه المواضيع.

هذه التدوينة نشرت في ticker_ar, أخبار ونشاط الرئيس. الإشارة المرجعية.