Daily Archives: April 1, 2022

القى كلمة في المهرجان الحاشد الذي نظمته اللجنة الانتخابية للائحة الامل والوفاء في دائرة الجنوب الثانية قرى قضاء صيدا الزهراني فيباحة مجمع نبيه بري الثقافي في الرادار في المصيلح .

الرئيس بري : فعل مقاومتنا ونتائجها تهمة لا ننكرها وشرف ندعيه ونفتخر به على رؤوس الأشهاد ، وحذار من الاسترخاء والركون الىكلشيهات يروج لها في الغرف السوداء بأن النتائج في الجنوب محسومة  أكد رئيس مجلس النواب الاستاذ نبيه بري ان إن مستقبل لبنان ومصيره وهويته وثوابته وسبل الخروج من الأزمة الراهنة مرتبط بنتائج هذهالدورة الإنتخابية في كل لبنان وتحديداً في الجنوب كل أنظار العالم وخاصة مشغلي “الغرف السوداء” يتطلعون ليس الى النتائج ، إنما الىنسبة المشاركة في هذا الإستحقاق ، محذرا من الاسترخاء والركون الى كلشيهات يروج لها في الغرف السوداء بأن النتائج في الجنوبمحسومة وهي تتطلع ليس الى النتائج ، إنما الى نسبة المشاركة في هذا الإستحقاق ، قائلا : ان فعل مقاومتنا ونتائجها تهمة لا ننكرهاوشرف ندعيه ونفتخر به على رؤوس الأشهاد وسوف نمارس فعل المقاومة طالما هناك عدوانية اسرائيلية كلام ومواقف الرئيس بري جاءت خلالالكلمة التي القاها في المهرجان الحاشد الذي نظمته اللجنة الانتخابية للائحة التنمية والتحرير النيابية ( دائرة الجنوب الثانية قرى قضاءصيدا الزهراني ) في باحة مجمع نبيه بري الثقافي في الرادار في المصيلح وأطلقت فيه عمل مندوبي الماكينة الانتخابية في دائرة قرىقضاء صيدا الزهراني ، وحضره إضافة الى الرئيس بري مرشحي لائحة الامل الوفاء في دائرة الجنوب الثانية علي خريس ، عناية عزالدين ،حسين جشي ، حسن عزالدين ، علي عسيران وميشال موسى ، والنائب هاني قبيسي ورؤوساء مجالس بلدية من قرى شرق صيدا وساحلالزهراني وقيادات من حركة امل وحزب الله والالاف من جماهير حركة أمل في قضاء الزهراني . الاحتفال استهل بالنشيدين الوطني اللبناني ونشيد حركة أمل ثم القى الرئيس نبيه بري الكلمة التالية :   بسم رب القرآن الكريم الذي أنزل في رمضان هدى للناس وبينات من الهدى والفرقان . الأهل الاعزاء  عشية إلتماس هلال هذا الشهر الفضيل شهر رمضان الذي يستبين فيه الناس بين الحق خطاً أبيضاً ، وبين الباطل خطاً أسوداً . أتوجه بأحر التهاني لأعضاء الماكينة الانتخابية في لائحة التنمية والتحرير والأمل والوفاء في قرى وبلدات قضاء الزهراني وشرق صيداوللفعاليات البلدية والاختيارية والروحية والتربوية والثقافية والشعبية ومن خلالكم أيضاً لإخوانكم الذين بعد قليل سيلتئم جمعهم في أقضيةالنبطية وبنت جبيل والخيام وقبلهم التأم مِثلُ هذا اللقاء في صور و بيروت والضاحية وبعلبك الهرمل وزحلة والبقاع الغربي وجبل لبنان وجبيل. اضاف : لكم أيتها الاخوات والاخوة. يا من لم يفتنكم النصر ولم يكسر إرادتكم خوف أو إحتلال أوتسلط أوتجني . لكم يا من مع كل إستحقاق تخرجون منه أكثر وفاقاً وشموخاً وتالقاً.  لكم في هذه الامسية ضوع الطيب الذي سكنه “بلال” على مقربة من هنا… مؤذناً صلاة النصر .. وقبضة من نور ونار … ويد من إوار تقبضعلى الجنوب . مساء الخير  مساء سيدة المنطرة في مغدوشة تحمل همنا  تخاف علينا من أن تستعير الشياطين أحزاننا وازماتنا.  نذهب اليها نحمل ورود أفراحنا ومحبتنا . نضيء شموع نذورنا . شفيعة للمحرومين من مسيحيين ومسلمين . مساء الخير لقانا الجليل عشية ذكرى شهدائها وهي تصنع  القيامة والبشارة والشاهدة الشهيدة على المعجزة كما المنصوري والنبطية الفوقاوسحمر ويحمر ، وعناقيد أملنا ومقاومتنا  مقابل عناقيد حقدهم غضبهم .  مساء الخير لكم جميعا وكل شهر صوم وأنتم والوطن بإذن الله بخير. و أضاف : الاخوات الاخوة  ونحن على مقربة أقل من شهر ونصف الشهر لإنجاز واحد من أهم الإستحقاقات الإنتخابية التي سوف ينجزها لبنان واللبنانيين منذ الطائفوحتى الان ، نعم ، نعم هو الاهم وربما الأخطر في تاريخ لبنان وذلك قياسا على ما نلمسه ونتحسسه في السر والعلن حيال ما يُحضر لهذاالإستحقاق من تدخلات خارجية مغلفة بعناوين براقة اكثرها وضوحاً هي المحاولات المكشوفة للإستثمار الرخيص على أوجاع الناس وازماتهمومعاشاتهم ومطالبهم المحقة بغية تسييلها وأنا اعلم ان اي مواطن على مدى لبنان تسأله ٢ + ٢ قديش يجاوبك ٤ ارغفة ، انا اعلم انهميريدون ان يسيلوها اصواتاً في صناديق الإقتراع والهدف قديم جديد ومستجد ، تغيير هوية لبنان والعبث بتوازناته وثوابته الوطنية والجغرافيةوالقومية والاطاحة بكل الانجازات التي تحققت بفعل تضحيات المقاومين من الملاحم البطولية في خلدة وكلية العلوم وبيروت واسقاط مفاعيلالاجتياح الاسرائيلي للبنان عام ١٩٨٢ الى انتفاضة السادس من شباط وصولاً الى إنجاز الطائف . نعم لقد حُضّرت لهذا السيناريو غرف سوداء إعلامية وسياسية ودعائية وجمعيات ومنصات تربت وتدربت  كوادرها في الخارج وتمولت بمئاتالملايين من ال “fresh دولار”  . ولا ابالغ القول بأن جدول أعمال هؤلاء بدأ العمل به مباشرة بعد نتائج إنتخابات عام 2018 وبانت معالمه في الايام الاولى لحراك 17 تشرينالذي اختطف باهدافه النبيلة من قبل جوقة من الشتامين  واستتبع بمحطات اخرى بعد الانفجار المشؤوم في مرفأ بيروت في الرابع منآب2020 وتعليق المشانق  والتهم فقط لشخصين الاخ السيد حسن نصر الله و نبيه بري . فهل المشانق تعلق افتراضيا لأن حركه امل و كتلتي التنمية والتحرير والوفاء للمقاومة تمكنوا من انتزاع ما حرم منه أبناء الجنوب والبقاعالغربي من حقوق على مدى اكثر من ستة عقود ببناء أكثر من 400 مدرسة وحفر أكثر من  350 بئر مياه  وانشاء مشاريع الري في واديجيلو وآبار فخر الدين وتفاحتا وعين الزرقاء وباتوليه وغيرها وغيرها وبناء مشافي  حكومية في النبطية ، بنت جبيل  وصور والصرفند وميسالجبل ومرجعيون وحاصبيا وبيت ليف ومشغرة وقريباً جدا في جب جنين ناهيك عن تفسير حلم اللبنانيين بإستثمار مياه نهر الليطاني علىمنسوب 800 متر بمكرمة من دولة الكويت الشقيقة عبر الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية ، هذا غيض من فيض وهو أقل الواجباتجاه من قدم الدماء دفاعا عن لبنان وعن وحدته من أجل تحرير أرضه من رجس الإحتلال الإسرائيلي انا اعلم ان ما تحقق ليس منة من أحدبل واجب هو حقكم هو منكم ولكم هذا الامر ليس منة من نبيه بري ولا من أحد على الاطلاق . وتابع بري :  لا ايها السادة ان المشانق الافتراضية التي علقت والحصار الذي يفرض والاستهداف المبرمج  الذي يشن  والأموال التي توظف وتصرف ذاتاليمين وذات اليسار هي لجريمة واحدة ارتكبتموها يا أبناء الامام السيد موسى الصدر ويا تلامذة السيد عباس الموسوي وإخوة بلال فحصوراغب حرب ومحمد سعد وخليل جرادي وكل الشهداء في حركة امل وحزب الله ، أنكم بإنتصاركم وهزيمتكم للمشروع الإسرائيلي في لبنانوالمنطقة قد قدمتم جرعة من الكرامة  لا يستطيعون ان يتحملوها ولا يمكن للبعض لا في الداخل ولا في الخارج ان يتحمل جزءا منها  . واضاف : وبصراحة  فلينزعج من ينزعج وليحتمل من بوسعه التحمل نقول : ان فعل مقاومتنا ونتائجها تهمة لا ننكرها وشرف ندعيه ونفتخر بهعلى رؤوس الأشهاد وسوف نمارس فعل المقاومة طالما هناك عدوانية اسرائيلية ، ونقول لحملة الحقائب المليئة بالعملة الصعبة التي بدأ يطلأصحابها برؤوسهم الآن في موسم الإنتخابات يدعون أنهم يرصدون مبلغ  30 مليون دولار لكسر حركة امل في هذه الدائرة 30 مليون دولارلو صرفوها على مشاريع كنت انا بصوتلهن  ونقول ان أبناء هذه الارض وناسها هم حفدة السيد المسيح (عليه السلام ) لا ينكرون من يبادلهمالوفاء ثلاثاً قبل صياح الديك، ولا يقايضون ثوابتهم وقناعاتهم ومقاومتهم وعناوين قوتهم “بثلاثين من الفضة”.  إن حركة أمل التي تنتمي لحركة الأنبياء والأولياء والصلحاء اصلها ثابت وفرعها في السماء  لا تُكسر ولا تُهزم الا بقيام يوم الدين . وتابع :  حذار ثم حذار الاستسلام والركون  لما يروج له من ” كلشيهات” بأن النتائج في الجنوب شغلة محسومة وان هذا الثنائي بطلو يعرفوا انووطني  وانه هو قاوم اسرائيلي صار ثنائيا شيعياً وأن لا داعي للمشاركة في العملية الانتخابية وانو لازم نقلل مروة ومش ضروري نوصل علىصناديق الاقتراع . لذلك نقول لهؤلاء  …لبقاع القسم مبتدأ المقاومة وخبرها … ولجنوب النصر والعزة والإباء لا يمكن أن يخلعا عنهما عباءة الصدر  .  صدقوني ايها الاخوة والاخوات  إن مستقبل لبنان ومصيره وهويته وثوابته وسبل الخروج من الأزمة الراهنة مرتبط بنتائج هذه الدورةالإنتخابية في كل لبنان وتحديداً في الجنوب كل أنظار العالم وخاصة مشغلي “الغرف السوداء” يتطلعون ليس الى النتائج ، إنما الى نسبةالمشاركة في هذا الإستحقاق وخاصة انهم يقولون انه  لا بد من ان يكون هناك استرخاء  عندها يخاطبون الرأي العام  بالقول : ” ان لوائححركة امل وحزب الله  قد نجحت  ولا تكون نسبة المشاركة ضعيفة جدا . فلتكن أصوات كل من يحق له الإقتراع يوم الخامس عشر من أيار أصواتاً  لرد “كيدهم الى نحرهم” وأصواتاً لموسى الصدر في الوحدةوالإعتدال والتعايش الإسلامي المسيحي وأصواتاً لموسى الصدر “أن أعدلوا قبل أن تبحثوا عن وطنكم في مقابر التاريخ”  واصواتاً لموسىالصدر “أن إسرائيل هي الشر المطلق والتعامل معها حرام” . الأخوات والاخوة هنا وفي بلاد الانتشار   الهرمل وزحلة وجبيل وبيروت وجبل لبنان وفي بلاد الإنتشار . كما عهدناكم في كل الإستحقاقات قمة في الإخلاص والوفاء واليقظة والوعي . … مواصلة القراءة

أخبار ونشاط الرئيس | Comments Off on القى كلمة في المهرجان الحاشد الذي نظمته اللجنة الانتخابية للائحة الامل والوفاء في دائرة الجنوب الثانية قرى قضاء صيدا الزهراني فيباحة مجمع نبيه بري الثقافي في الرادار في المصيلح .